الفيتامينات

الفيتامينات إحدى مجموعات الغذاء الأساسية الستة، وتتكوّن من مركبات عضوية، والتي تعتبر مهمّةً لصحّة الجسم، ويسبب نقصها أمراضاً خطيرة؛
لأنّها تسيطر على العديد من العمليات الحيوية في الجسم، وتنقسم الفيتامينات إلى نوعين أساسيين، وهما: الفيتامينات التي تذوب في الماء، وهي فيتامينات لا يتمّ تخزينها في الجسم،
ويتم طرح الزائد منها عن طريق البول، لذلك يجب على كلّ شخص تناولها بشكلٍ يومي، والنوع الثاني فيتامينات تذوب في الدهون، ويتم تخزينها في الخلايا الدهنية في الجسم، وكذلك في الكبد.

الفيتامينات الذائبة في الدهون

فيتامين أ
ينقسم إلى الكاروتينات، والريتينول، والريتينال، ومتوفّر في العديد من المصادر الغذائية مثل: الفواكه، والخضراوات، ومشتقات الألبان، وكبد الدجاج، وكبد الخروف،
والبيض، ولحوم الأسماك، وهو مهمّ جداً لصحّة البشرة والعينين والشعر، والعظام، وجهاز المناعة، والوقاية من نموّ الأورام السرطانية، وغيرها.

فيتامين د
يلعب دوراً حيوياً مهماً في تثبيت الكالسيوم والفسفور في العظام، كما يساعد في نمو الخلايا، ومنع الإصابة بالاكتئاب، ويقوي بصيلات الشعر، وغيرها الكثير من الفوائد،
وهو متوفر في اللحوم، والحليب، ومشتقاته، والأسماك الدهنية، كما يستطيع الجلد تصنيعه أثناء التعرّض لأشعة الشمس.

فيتامين هـ
يعتبر أحد أهم مضادات الأكسدة القوية، حيث يقوم بحماية كلاً من فيتامين ج، وفيتامين أ، بالإضافة إلى خلايا الدم الحمراء، كما يقاوم إصابة الجسم بعلامات التقدم بالسن،
وغيرها العديد من الوظائف الحيوية، وهو مهم أيضاً لصحة الجلد، ويوجد في اللحوم، وفول الصويا، والزيوت الطبيعية، والذرة، والعديد من الخضراوات والفواكه والمكسرات.

فيتامين ك
يقوم الجسم بإنتاجه عن طريق البكتيريا الموجودة في الأمعاء، ويعمل على تخثر الدم، ومنع إصابة الجسم بالنزيف، كما يحافظ على صحّة العظام،
والكلى، ومتوفّر في الخضروات مثل السبانخ، والقرنبيط، واللفت، والكرنب، بالإضافة إلى الزيوت الطبيعيّة.
الفيتامينات الذائبة في الماء

فيتامين ج
يعتبر أحد مضادات الأكسدة المهمة للجسم، وهو مهم لتقوية جهاز المناعة، والحفاظ على صحّة العينين والجلد والأنسجة المخاطية، ويسيطر على العديد من المضادات الحيويّة في الجسم، ويوجد في الخضروات والفواكه وخصوصاً في الحمضيات.

فيتامين ب المركب
يبلغ عدد فيتامينات ب ثماني فيتامينات، البعض منها يتمّ تخزينة في الجسم مثل حمض الفوليك، وفيتامين ب 12، كما ينضم لفيتامين ب المركب كلاً من فيتامين b1،
والريبوفلافين، والبيوتين، وحمض البانتوثينيك، وفيتامين b6، والنياسين، وتسيطر هذه الفيتامينات على العديد من العمليات الحيوية في الجسم،
ويسبب نقص أي منها مشاكل خطيرة للإنسان، ويوجد فيتامين ب المركب في الخضروات، والفواكه، واللحوم، والمكسّرات.