فوائد فيتامين ب5 للبشرة

حمض البانتوثنيك، أو ما يعرف باسم فيتامين B5، أحد فيتامينات B complex، الذائبة في الماء، ويعتبر من أهمّ الفيتامينات الضرورية لصحّة الجسم بشكل عام، حيث يلعب دوراً أساسياً في تحفيز التفاعلات الكيميائية،
المسؤولة عن تحويل الجلوكوز والدهون إلى طاقة، وتسريع معدل التمثيل الغذائي في الجسم، ويتمّ تزويد الجسم بحاجته من فيتامين B5، من خلال النظام الغذائي.

مصادر فيتامين B5
يتوفر فيتامين B5، وفي الفطر، والملفوف، والقرنبيط، والكرنب الأخضر، والبقوليات، وسمك السلمون، والبيض، والخميرة، والحليب، والمكسرات،
والجبن، والقمح، وفول الصويا، والفول السوداني، وبذور عباد الشمس، والحبوب الكاملة، والذرة، والفراولة، واللحوم، والكافيار، والسكر، والدبس، والكبدة.

فوائد فيتامين B5 للبشرة
يؤخّر ظهور التجاعيد، وعلامات التقدّم في العمر، والخطوط الدقيقة في الوجه.
يحسّن صحة البشرة، ويحافظ على نضارتها، وجاذبيتها.
يمنع ظهور البقع الداكنة، والتصبّغات الجلدية في الوجه.
ينشط خلايا البشرة، ويعزّز تجدّدها، ويسرّع عملية التئام الجروح.
يعالج المشاكل الجلدية، مثل حبّ الشباب.
يكافح الحساسية.
يرطّب الجلد ويمنحه المرونة.

فوائد فيتامين B5 للجسم

يحفّز إفراز هرمونات الغدة الكظرية.
يقلّل الشعور بالقلق، والاكتئاب، والضغط النفسي، وينظم الهرمونات المسوؤلة عن الراحة النفسية.
ينظّم مستوى الكولسترول في الدم، وبالتالي يحسن صحة القلب والأوعية الدموية، ويقي الجسم من أمراض القلب، وتصلّب الشرايين، والسكتات الدماغية.
يحافظ على لون الشعر، لاحتوائه على خصائص تحافظ على مادة الكيراتين الملوّنة للشعر.
يزيد قوّة الشعر، ويقلل من تساقطه، ويحسّن صحّته، ويعزّز نموّه.
يمنع ظهور الشيب في سن مبكرة.
يعزز أداء الجهاز المناعي، ويزيد عدد كريات الدم البيضاء، وبالتالي يقي الجسم من العدوى البكتيرية والفيروسية.
يحسّن وينشّط وظائف الكبد.
يخلص الكبد من السموم، عن طريق الاستقلاب.
يعزز قدرة الجسم على أداء الوظائف اليومية، ويقلل الشعور بالتعب والإرهاق.
ينشط عمل الخلايا في العمليات الأيضية.
يعالج جفاف العينين، ويخفّف الالتهابات.
يقي الجسم من الأنيميا، ويحافظ على مستوى الهيموجلوبين في الدم، ويقلّل خطر التعرّض لنقص الحديد.
ينظّم مستوى ضغط الدم، ويمنع ارتفاعه.
يعزّز عملية امتصاص البروتين، والأحماض الدهنية، والسكر في الجسم، وبالتالي يمنح الجسم التغذية السليمة، والنمو الصحي.
يقوّي الجهاز العصبي، حيث يزيد السيالات العصبية، ويعالج التهاب الأعصاب.
يعالج اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل الإمساك، والإسهال، والانتفاخ، والغازات، وألم المعدة.
يحسّن عملية الهضم، ويعزز إنتاج الإنزيمات الهاضمة.
يقوّي بنية العظام والمفاصل، ويقي الجسم من هشاشة العظام، والتهاب المفاصل الروماتويدي.
يقي الجسم من مشاكل الجهاز التنفسي، مثل الربو، والسعال، والزكام، ونزلات البرد.
يخفّف حدّة أعراض التوحد، وأعراض ما قبل الحيض.