كبسولات فيتامين e

يعتبر فيتامين e أحد أهم مضادات الأكسدة التي تلعب دوراً أساسياً في المحافظة على صحة البشرة، والشعر، والجسم بشكل عام، وتمنع نموّ وانتشار الجذور الحرّة فيه،
ويتوفر فيتامين e في الجسم بشكل طبيعيّ كما يتوفّر في أنواع معيّنة من الأطعمة وفي صورة كبسولات أي مكمّلات غذائية متوفرة في الصيدليات
يتمّ بلعها عن طريق الفم أو تفريغ محتواها من الزيت واستخدامه بشكل خارجي على البشرة، وحول العينين، وعلى الشعر.

أضرار كبسولات فيتامين e

ينصح الأطباء بالاعتدال باستهلاك كبسولات فيتامين e وتناولها ضمن جرعات محددة وتحت إشراف طبي؛ لأنّ الزيادة في استهلاكها أي أكثر من 400 مليغرام،
تؤدّي إلى الإصابة بالعديد من المشاكل الصحية والمضاعفات الخطيرة في بعض الحالات مثل:

السكتة الدماغية ونزيف الدماغ.
الشعور بالغثيان والقيء والجفاف في الحالات الشديدة.
تقلّصات حادة في المعدة، واضطرابات في الهضم، وزيادة الانتفاخات.
ظهور طفح جلدي وحساسية.
ألم في الرأس، وصداع نصفي، أو في كل الرأس.
ترقّق الجلد وحساسيته الزائدة وبالتالي بروز الكدمات الزرقاء.
الإجهاد والإرهاق والضعف العام.
هبوط حاد في الدورة الدموية، والإغماء، والزغللة في العينين، وازدواج الرؤية.
إسهال مزمن أو إمساك.
زيادة خطر الإصابة بمرض السرطان.
احمرار فروة الرأس وحساسيتها، وظهور طفح جلدي فيها.
نزيف وأضرار خطيرة أثناء العمليات الجراحية.
تزيد خطر الإصابة بمرض القلب والسكري، وتزيد من خطر الوفاة لمرضى القلب والسكري.
تؤثر على البروستاتا عند الرجل وتزيد فرصة الإصابة بمرض سرطان البروستاتا.

فوائد كبسولات فيتامين e

تعالج مشاكل البشرة المختلفة وتمنحها الترطيب والنعومة والنضارة.
تؤخّر ظهور علامات التقدّم في العمر كالتجاعيد والخطوط الدقيقة في الوجه.
تحارب أمراض القلب والسرطان والزهايمر.
تعزّز أداء الجهاز المناعي في الجسم.
تنظّم ضغط الدم.
تعالج التشنّجات والصرع.
تقلّل خطر الإصابة بالجلطات والتخثرات.
تسكّن الآلام وآلام الحيض عند النساء.
تعالج اضطراب الحركة وأنيميا البحر المتوسط.
تمنع تلف الخلايا عند مرضى السرطان الذين يتلقون علاجاً كيميائياً.
تعالج تشقق الشفاه.
تعالج الشعر التالف والمقصف، وتزيد قوته ولمعانه، وتحفّز نموّه، وتنشط الدورة الدموية في فروة الرأس.
تحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة.

مصادر فيتامين e

ينصح الأطباء باستهلاك فيتامين e من المصادر الطبيعية كبديل عن الكبسولات لتجنّب أضراراه في حال زيادة الجرعة، ويتوفر الفيتامين بنسب جيدة في الخضروات الورقية الخضراء كالخس،
والسبانخ، ومنتجات الألبان، وزيت جنين القمح، والشوفان، والأرز البني، والفواكه كالليمون والبرتقال، كما ينصح بعدم استهلاكه دون استشارة طبيّة وبشكل خاص بالنسبة للأطفال والنساء في فترات الحمل والرضاعة،
ومرضى السكري ومن يعانون من نقص فيتامين k ومن لديهم اضطرابات في النزيف أو أجروا عمليات جراحية.