فيتامين e

يعتبر فيتامين e،


من أهمّ الفيتامينات المضادة للأكسدة القابلة للذوبان في الدهون،
والتي تلعب دوراً كبيراً في حماية خلايا وأنسجة الجسم من التلف، ومنع نمو وانتشار الجذور الحرة، وتكوين خلايا الدم الحمراء، وتنشيط الدورة الدموية،
ومعالجة اختلال التوازن، ويتمّ تزويد الجسم بحاجته اليومية من فيتامين e، من خلال النظام الغذائي مثل:
الفاصوليا، والكبدة، وصفار البيض، والجوز، واللوز، والقرنبيط، والسبانخ، وزيت الزيتون، والأرز الأسمر، واللحوم، والذرة، أو من خلال المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامين، والمتوفرة على هيئة كبسولات في الصيدليات.

فوائد فيتامين e

يمنع تأكسد الكولسترول، ويقي الجسم من الإصابة بأمراض القلب، والشرايين، والجلطات الدموية.
يقلل خطر الإصابة بسرطان القولون، والمثانة، والبروستاتا، والرئة.
يمنع الإصابة بضمور الشبكية في العين.
يعالج النقرس، والزهايمر، والربو، والسكري. يغذي البشرة، ويمنحها النضارة، ويعالج حب الشباب، ويؤخر ظهور علامات التقدم في السن.
يقلل أعراض آلام المفاصل، والتهاب الروماتويد، وقرحة المعدة. يحسن أداء الجهاز المناعي، ويكافح الأمراض.
يمنع تضرر الأنسجة، وتخثر الدم.
يساهم في انتظام الدورة الشهرية، ويقلل أعراض ما قبل الدورة.
يحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة، ويعالج الحروق الناتجة عنها. يحسن الخصوبة.
يقوي الشعر، ويقلل تساقطه، ويعزز نموه، ويمنحه النعومة واللمعان.
يرطب الشعر، ويمنع تكسر الأظافر.


نقص فيتامين e
من النادر حصول نقصٍ في فيتامين (e)، ويحدث النقص عادة لدى المرضى ممن يعانون من سوء امتصاص الدهون في الجسم،
والناتج عن مرض التليف الكيسي، أو التهاب البنكرياس، أو أمراض الكبد المزمنة، كما يصاب الأطفال المبتسرين بنقص الفيتامين، لقلة مخزونه في أجسامهم،

كما توجد العديد من الأسباب لنقصه وهي:
سوء التغذية، وعدم الحصول على كمياتٍ كافية من الفيتامين بشكلٍ يومي. عوامل وراثية. الإصابة بأمراض الكلى. التهاب المفاصل.

أعراض نقص فيتامين e

تساقط الشعر، بكمياتٍ كبيرة.
الإصابة بالأمراض الجلدية، مثل: الأكزيما.
ضعف العضلات، والتهاب اللسان.
فقدان الإحساس بالأطراف، وعدم الاستقرار أثناء المشي.
تشوش في الرؤية.
فقدان الوزن، وتأخر النمو.
فقر الدم الخفيف، ووجود خلايا دم حمراء هشة.
ضعف الرغبة الجنسية، والعقم.
انخفاض أداء وظائف المخ.
اضطراب في الجهاز الهضمي.
بطء التئام الأنسجة.


الجرعة اليومية لفيتامين e

الأطفال الرضع من يوم حتى ستة أشهر، 4 مليغرام/يوم.
الأطفال الرضع من سبعة أشهر حتّى عمر السنة، 5 مليغرام/يوم.
الأطفال من عمر السنة حتى ثلاث سنوات، 6 مليغرام/يوم.
الأطفال من أربع إلى ثماني سنوات، 7 مليغرام/يوم.
الأطفال من تسع إلى ثلاث عشرة سنة، 11 مليغرام/يوم.
اليافعين والبالغين، من 14 سنة وما فوق، 15 مليغرام/يوم.