الفيتامينات

يحتاج الجسم للعديد من العناصر الغذائيّة التي تتكامل مع بعضها لبناء الجسم، وتجديد خلاياه، والقيام بوظائفه الحيويّة، ومقاومة الأمراض ومن هذه العناصر الفيتامينات، وهي عبارة عن مركبات كيميائيّة يحتاجها الجسم بكميّات قليل جداً بالمقارنة بباقي العناصر الغذائيّة الأساسيّة مثل البروتينات والكربوهيدرات وغيرها، وتلعب أدواراً مهمّة مثل استقلاب المعادن، ونمو الخلايا، وإنتاج الهرمونات، كما أنها تشكل مضادات للأكسدة.

أنواع الفيتامينات
صنفت الفيتامينات تبعاً لوظيفتها وتأثيرها وليس بالاعتماد على تركيبها، كما تم تسميتها بالاعتماد على الأحرف الأبجديّة في اللغة الإنجليزيّة، بالترتيب على حسب تاريخ اكتشافها، إلا فيتامين ك فهو مشتق من كلمة التجلط بالإنجليزيّة (Koagulation)؛ ليشير إلى وظيفته، ومن أبرز تصنيفات الفيتامينات ما يلي.

الفيتامينات الذائبة في الماء
وهذه الفيتامينات يستهلكها الجسم بشكل يومي وما يزيد منها يتخلّص منه عن طريق إفرازات الجسم مثل البول، لذلك يجب أخذ الكميات المطلوبة منها يومياً لتجنب حدوث أي مشكلات صحيّة، ولكن لا ينطبق الأمر على فيتامين ب 12 الذي يمكن للجسم تخزينه.
فيتامين C: ويسمى حمض الأسكوربيك، وله دور كبير في مناعة الجسم، وتشكيل خلايا الجسم المختلفة، بالإضافة لامتصاص أملاح الحديد، ونقصه يسبب العديد من المشاكل مثل مرض الإسقربوط، ويتواجد بكثرة في الفواكه والخضار وخاصّة الحمضيّات، والجوافة.
مجموعة فيتامين B المركبة: وهو عبارة عن مجموعة فتامينات تكون مركبة ع بعضها في الغالب، ويمكن الحصول عليه من كبد المواشي والدواجن، غيرها من المصادر التي تحتويه بصورته المركبة كاملة، أو بجزء منها.

الفيتامينات غير القابلة للذوبان في الماء
وتسمى أيضاً الفيتامينات الذائبة في الدهون، ويمكن للجسم أن يحتفظ بها في الأنسجة الدهنية، والكبد لمدة تصل إلى ستة أشهر، وهي:
فيتامين A: يسمى بالريتانول، له دور مهم في عمليّة الرؤية، ونقصه يؤدي إلى الإصابة بالعشى الليلي، ويمكن الحصول عليه من اللحوم بأنواعها، وكبد المواشي والداوجن، والبيض وغيرها.
فيتامين E: يعمل فيتامين ي أو هـ بالعربية كمضاد أكسدة قوي يعمل على حماية خلايا الجسم، والحفاظ على سلامتها، ويم الحصول عليه من الزيوت الطبيعيّة وبخاصة زيت الزيتون، وزيت عباد الشمس.
فيتامين D: ويسمى فيتامين أشعة الشمس، يسهم بشكل كبير في امتصاص الكالسيوم، وترسيبه في العظام، بالإضافة لبعض الوظائف الأخرى، ويمكن الحصول عليه بالكميّة المطلوبة كاملة من خلال التعرض لأشعة الشمس، أو من خلال تناول الحليب ومنتجاته وغيرها.
فيتامين K: يتكون من عدة مركبات، تقوم بإنتاج عوامل تخثر الدم، ويمكن الحصول ليه من الخضار الخضراء، واللحوم بأنواعها، والأسماك، والبيض.