كيفية خسارة الوزن في شهر رمضان
يُمكن خسارة الوزن في شهر رمضان عن طريق استغلال الطاقة التي يُخزنها الجسم على شكل دهون وحرقها ليتمكن من أداء وظائفه اليومية، كما يحفز الصيام عمليات الأيض التي بدورها تُساعد على إنقاص الوزن وإحداث تغييرات في أنشطة الجهاز العصبي بالإضافة إلى إفراز عدد من الهرمونات في الجسم،
مثل:


هرمون نورادرينالين: يُرسَل من الجهاز العصبي إلى الخلايا الدهنية، لتحفيز تكسير دهون الجسم وتحويلها إلى أحماض دهنية حرة ليتم حرقها والحصول على الطاقة اللازمة.
هرمون النمو: يرتفع مستوى هذا الهرمون بمقدار خمسة أضعاف مما هو عليه خلال فترة الصيام، مما قد يُساهم في خسارة الدهون واكتساب العضلات في مختلف المناطق في الجسم.
هرمون الإنسولين: ينخفض هذا الهرمون بشكل كبير خلال فترة الصيام، مما يُسهل من عملية حرق دهون الجسم.

اتباع نظام غذائيّ قليل الكربوهيدرات
يعدّ اتّباع نظام غذائيّ قليل الكربوهيدرات إحدى أفضل الطرق لخسارة الوزن ، وبعبارة أخرى يُنصح بتناول ما لا يزيد عن75 غراماً من الكربوهيدرات في اليوم الواحد فقط، كما يُفضل تقليل الكربوهيدات بشكل أكثر للحصول على وزنٍ أقل، لذلك يجبُ الإبتعاد عن تناول كلٍ من الحلوى، والخبز، والأرز، والطحين، والبسكويت، والكعك، والمعكرونة، والصودا، وعصير الفواكه.

التمارين الرياضية
يُصبح جسم الصائم بشكل عام أقل نشاطاً مما هو عليه أثناء الصيام، ويعود السبب في ذلك لانخفاض الطاقة التي يحصل عليها من الغذاء، لذلك يُنصح بعدم ممارسة التمارين الرياضية الصعبة للصائم، مثل رياضة رفع الأثقال واستبدالها بممارسة التمارين الرياضية الخفيفة مثل اليوغا التي تُكسبه استرخاءً رائعاً، كما ينصح ممارسة التمارين الرياضية والذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية بعد تناول وجبة الإفطار وليس قبلها وذلك للحصول على أفضل نتائج