ممارسة رياضة رفع الأثقال

تعد رياضة رفع الأثقال من الرياضات التي تساعد على إنقاص الوزن، وذلك عن طريق حرق السعرات الحرارية بشكل أسرع، كما تعمل على زيادة حجم كتلة العضلات في الجسم، وتعتبر كمية العضلات في الجسم من الأمور التي تزيد من عمليات الأيض، فقد أثبتت الدراسات أن التي أجريت على 48 امرأة من ذوات الوزن الزائد، أن اتباع نظام غذائي ذو سعرات حرارية منخفضة وممارسة رياضة رفع الأثقال الى خفض أوزانهم مع المحافظة على كتلة العضلات، أكثر من النساء اللواتي لم يقمن بممارسة الرياضة، مما أدى الأمر بهم الى انخفاض في كتلة العضلات وانخفاض من عملية التمثيل الغذائي لديهم.

رياضة القلب
أثبتت تقارير الكلية الأمريكية للطب الرياضيّ بأنه عند ممارسة التمارين الرياضية لمدة 24 ساعة ساعد ذلك على زيادة مستويات الأيض في الجسم، وذلك عن طريق إضافة جزء واحد الى التمارين الرياضية، وتكون مابين الفترات، من خلال وضع فترة قصيرة من الجهد المكثّف بين فترات المشي، أو الركض، أو السباحة، أو ركوب الدراجات، كما يعد التكثيف في التمارين الرياضية فعّالاً في زيادة عملية التمثيل الغذائيّ في فترة التمرين، مثلا إذا قام شخص بالمشي لمدّة 30 دقيقة، فيمكن أن يقوم بإضافة فترة من الركض لمدّة 30 ثانية كلّ 5 دقائق، وعندما يصبح أكثر استعداداً ولياقة، يمكن أن يزيد من مدة الفترة إلى دقيقة، وقوم بتقليل فترة المشي إلى 4 دقائق فقط.

ركوب الدراجات الهوائية
تعد رياضة ركوب الدراجات من الرياضات الجيدة لعملية خفض الوزن، فهي تناسب الأشخاص الذين يعانون من آلام المفاصل، ليس لها تأثير على المفاصل، كما يمكن أن تساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية، فمثلاً عند ركوب الدراجة الهوائية لمدة نصف ساعة فإن ذلك يعمل على حرق حوالي 250-500 سعرة حرارية، سواء كانت دراجات ثابتة، أو هوائية، واذا اراد الشخص الزيادة في نسبة السعرات الحرارية المحروقة عليه زيادة المقاومة في الدراجات الثابتة، أو ركوب الدراجة في طريق الصعود، فكل 500 سعرة حرارية محروقة في الجسم تؤدي الى خسارة حوالي 0.45 كيلوغرام من الوزن.