فيتامين ب6

يعتبر فيتامين ب6 Vitamin B6 وفي الميدان العلمي البيريدوكسين أو pyridoxine واحداً من الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء، حيث ينتمي إلى مجموعة فيتامين ب،
ويتركب من ثلاثة مشتقات رئيسية
تشبه بعضها إلى حد كبير، وتتمثّل في كل من: البيريدوكسين، والبيريدوكسامين، وكذلك البيريدوكسال، علماً أنه يقوم بالعديد من الأدوار الحيوية في الجسم،
ويتسبب نقصه في جُملة من المضاعفات التي تؤثر سلباً على الصحة، كما يلعب دوراً بارزاً في الحفاظ على صحة الجسم خلال الدورة الشهرية لدى النساء والفتيات، ونظراً لأهميته اخترنا أن نستعرض أبرز فوائده في هذا المجال،
إلى جانب أهم فوائده، وأبرز مصادره.

فيتامين ب6 للدورة الشهرية

يُشكل فيتامين ب6 أحد أهم الفيتامينات التي تخفف إلى حدٍ كبير الأوجاع والأعراض والعلامات التي تسبق فترة الحيض لدى النساء، والتي تؤثر سلباً على الجسم،
بما في ذلك الصداع، والتقلبات المزاجية، والتشنجات والتقلصات الرحمية، والأوجاع التي تصيب منطقة البطن، والجزء الأسفل من الظهر، كونه يضبط عمل الهرمونات في الجسم،
ويقي من اضطرابها خلال هذه الفترة، ويمنع بالتالي التعرض للعديد من المشاكل التي ترافق هذه الفترة،
لذلك يوصى بتناول جرعة لا تقل عن خمسين غراماً من هذا الفيتامين إلى جانب مركبات فيتامين ب الأخرى التي من شأنها أن تحقق هذا الغرض.

الفوائد فيتامين ب6للجسم

يقوي الجهاز المناعي في الجسم ضد الأمراض المختلفة التي تهدد صحته، وذلك من خلال تحفيز قوة الخلايا الليمفاوية؛ وهي أحد أنواع الكريات الدم البيضاء المسؤولة عن مقاومة الميكروبات
والجراثيم المُسببة للأمراض المختلفة، لذلك نجد أنّ من يعانون من نقص في هذا العنصر، يعانون في الوقت نفسه من ضعف في المناعة.
يضمن امتصاص العناصر الضرورية التي يحتاجها الجسم من الأغذية المختلفة، وبالتالي يعزز استفادته من المغذيات.
يخفف إلى حد كبير احتباس الماء في الجسم، ويقي بالتالي من تورم وتضخم الأجزاء المختلفة.
يعالج مشاكل تساقط الشعر وضعفه، ويعزز نموه وقوته، ويحد من القشرة عن طريق تغذية فروة الرأس، ويمنع القشرة، ويقي من التهاب الجلد الدهني.
يقاوم الأمراض الجلدية التي تصيب الجسم، بما في ذلك الإكزيما، وحب الشباب، والصدفية.
يعد أساساً لتقوية صحة الحوامل، حيث يخفف الأعراض المزعجة المرافقة للحمل، وخاصة في المراحل الأولى، وعلى رأسها الغثيان، والقيء، والصداع، والدوار.
يحافظ على صحة الكلى، ويحول دون تشكل الحصوات؛ لأنه يحتوي على نسبة عالية من مركبات البيريدوكسين والمغنيسيوم.

نقص فيتامين ب6

نقص فيتامين ب6 يتسبب بالعديد من المضاعفات غير المرغوبة، والتي تؤثر بشكل سلبي للغاية على الصحة، يتمثل أبرزها في مشاكل حب الشباب، والبشرة، وتشقق الشفاه،
والالتهابات التي تصيب الفم، وما ينتج عنها من تقرحات، ف
ضلاً عن اضطرابات الجهاز العصبي، والمشاكل الفسيولوجية؛ كالاكتئاب.